11 متسابقاً يتنافسون في نهائي (مصارعة الإبل) وسيارة جائزة الفائز

تدخل مسابقة (مصارعة الإبل) التي أطلقها مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل بالرياض في نسخته الرابعة مرحلتها النهائية، حيث يتنافس 11 متسابقا على الجائزة الكبرى وهي عبارة عن سيارة، بعد طرحهم القعود في المسابقات الماضية في زمن لم يتجاوز 25 ثانية .

وتكمن فصول المسابقة في مرحلتها النهائية بدخول المتأهلين الـ “11” في مصارعة الإبل في زمن لا يتجاوز دقيقة، بعد ذلك يتم اختيار ثلاث من المتسابقين الحاصلين على أقل زمن لخوض المرحلة الأخيرة من المنافسة بطرح الإبل، يفوز بعدها بالسيارة من يستطيع طرح القعود في أقل زمن .

وكانت إدارة مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الرابعة أطلقت مسابقة “مصارعة الإبل” وتبدأ المسابقة باستلام الراغبين بالمشاركة لكوبونات تحمل أرقاما محددة قبل الدخول للمدرجات، بعد ذلك يتم اختيار المشاركين بواسطة السحب على كوبونات المشاركة، ويطلب من المشاركين إبراز بطاقة الهوية، وتعبئة وتوقيع إقرار المشاركة وإذا نجح المتسابق في طرح القعود خلال دقيقة يحصل عليه ، أما المتسابق الذي يفشل في إسقاط “الإبل” في المدة المحددة فيتم استبداله بمتسابق آخر من الجمهور، وفي حالة تمكن المتسابق من إسقاط “الإبل” خلال 25ثانية فيتأهل للتصفيات النهائية على الجائزة السيارة .

يذكر أن المسابقة وجدت تفاعلا كبيرا وأصداء واسعة دفع القائمين على أمر المهرجان للتفكير في جعلها رياضة عالمية، بعد أن تناولتها العديد من وسائل الإعلام بإيجابية كبيرة.

وعلى صعيد جماهير الإبل لقيت المسابقة حضورا كبيرا في المهرجان وتفاعل مميز حتى أن البعض حرص على تحمل عناء السفر، وقدم من مسافات بعيدة من أجل المشاركة والمشاهدة.