وزير الأوقاف: تجربة العمل المشترك بين واعظات الأوقاف والراهبات لاقت ترحيبًا دوليًا كبيرًا

وزير الأوقاف
/أ ش أ/

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة مبروك، أن تجربة التنسيق والعمل المشترك بين واعظات الأوقاف والراهبات والمربيات معًا ومن خلال التنسيق مع المجلس القومي للمرأة في العديد من القضايا الوطنية والتوعوية المشتركة ولا سيما ما يتصل بتعزيز روح التسامح الديني والانتماء الوطني والتي عرضها في مناقشات الأمم المتحدة حول التجربة المصرية في التعايش السلمي ومواجهة التطرف، وجدت استحسانًا وتقديرًا وترحيبًا دوليًا كبيرًا.

وقال وزير الأوقاف، في تصريحات له، إن هذه التجربة الفريدة قد أثارت إعجاب وتقدير جميع المشاركين متمنين نقل هذه التجربة وغيرها من التجارب المصرية في تعزيز التسامح بين الأديان واحترام آدمية الإنسان لإنسانيته وآدميته دون تمييز على أساس الدين أو اللون أو العرق.

وكان وزير الأوقاف قد شارك في الحلقة النقاشية التي أعدتها بعثة مصر بالأمم المتحدة في جنيف على هامش مشاركته في مؤتمر "تحصين الشباب ضد التطرف والعنف" الذي تنظمه رابطة العالم الإسلامي تحت رعاية الأمين العام للرابطة الدكتور محمد العيسى.

كما شارك في الحلقة النقاشية فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية والدكتور أسامة العبد رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب ونيافة المطران لوقا مطران سويسرا وجنوب فرنسا وممثل الفاتيكان وممثل مجلس الكنائس العالمي والسفير علاء يوسف مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة بجنيف والسفير على السماك سفير جامعة الدول العربية بالأمم المتحدة بجنيف و سفراء ومندوبي المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية ودولة السودان و ودولة موريتانيا ودولة الجزائر ، ودولة العراق ، وسلطنة عمان ، ودول : الصين والبرازيل وبيلاروسيا وكولومبيا وأذربيجان وكوبا وقبرص وجنوب أفريقيا، وعدد كبير من المندوبين المعتمدين بالأمم المتحدة وممثلي العديد من المنظمات الدولية بجنيف وعدد كبير من ممثلي البرلمان الدولي والشخصيات الدينية بسويسرا.

وقد التقى وزير الأوقاف عددا من السفراء العرب بمنزل السفير المصري بجنيف السفير علاء يوسف مندوب مصر الدائم بالأمم المتحدة، بحضور الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية والدكتور أسامة العبد رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب، حيث تم مناقشة عدد من القضايا الفكرية والثقافية التي تشغل الساحة العربية والإسلامية والدولية.