"خريجي الأزهر" تدين الهجمات الإرهابية لبوكو حرام في تشاد

منظمة خريجي الأزهر
أ ش أ

أدانت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الهجمات الإرهابية التي شنتها عناصر من جماعة "بوكو حرام" الإرهابية على قوات الجيش في تشاد، مما أسفر عن وقوع ٩٢ جنديا على الأقل.

وذكرت المنظمة - في بيان اليوم الأربعاء - أن الإسلام عصم دماء الناس وأموالهم، وتوعد من اعتدى عليها بأشد العقاب، قال تعالى: (مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا) [المائدة: 32].

وأضافت المنظمة أن الإسلام برئ تماما من هذه التنظيمات الإرهابية، التي لا ترعى حرمة لأي إنسان، وتحارب الله ورسوله، مشددة على أيدي أصحاب الرأي والقرار في العالم في حربهم ضد الإرهاب، داعية العالم كله إلى الاصطفاف في تلك الحرب المشروعة من أجل إنقاذ الإنسانية من هذا الإجرام الأسود.