تشغيل "الشمس الاصطناعية" الصينية العام المقبل

"الشمس الاصطناعية" الصينية

أ ش أ
أعلنت المؤسسة النووية الوطنية الصينية تشغيل جهاز "إتش.إل-2إم توكاماك" (الشمس الاصطناعية) بحلول العام المقبل 2020، موضحة أن أعمال التركيب تسير بسلاسة منذ وصول نظام اللفائف في يونيو الماضي.
وقال رئيس معهد جنوب غربي الصين للفيزياء التابع للمؤسسة الوطنية "دوان شيوي رو" – في تصريح اليوم الأربعاء - إن الجهاز المصمم لتكرار التفاعلات الطبيعية التي تحدث في الشمس، باستخدام غازات الهيدروجين والديوتيريوم كوقود، يهدف إلى توفير الطاقة النظيفة من خلال الاندماج النووي الذي يتم التحكم فيه.
ومن المتوقع أن يولد الجهاز الجديد - الذي يتميز بهيكل وتحكم أكثر تطورا - بلازما تزيد حرارتها على 200 مليون درجة مئوية، وستوفر الشمس الاصطناعية دعما فنيا رئيسيا لمشاركة الصين في مشروع المفاعل النووي الحراري التجريبي الدولي، وكذلك التصميم الذاتي لمفاعلات الاندماج وبنائها.