بالمستندات: فضائح جديدة للنائب الإخواني "مبارك الدويلة"

البرلمان الكويتى

تكشفت حقائق جديدة في فضائح النائب الإخواني "مبارك الدويلة" عضو مجلس الأمة الكويتي السابق، حيث أرسلت النيابة العامة الكويتية تتقصى تحريات المباحث في الدعوة المقامة من السيدة "أمينة عوض مطلق الحسيني" ضد النائب الإخواني الذي لجأت إليه لنقلها من عملها، فاستغل ذلك كنائب يمتلك سلطات سياسية ومعارف، ثم أخذ يستدرجها من أجل مواقعتها ومعاشرتها في الحرام إلا أنها أبت إلا الزواج.

وعليه فقد قام "الدويلة" بإعداد هيئة زواج مزورة، تتكون من مأذون غير مسجل لدى وزارة الأوقاف، وشاهدين من أقاربه يسهل السيطرة عليهما، وقام بعقد الزواج ومن ثم معاشرتها معاشرة الأزواج لعدة أيام في أحد الفنادق.

وبعد أن عادت إلى منزلها قام بمعاشرتها عدة مرات ثم دبت بينهما خلافات لرفضه توثيق عقد الزواج، وقام بخلق عدة مشاكل بين الشاكية وإخوانها موهما إياهم بأن الزواج كان عرفيا لا يمكنها من اللجوء للقضاء.

وقد تحرت المباحث عن ذلك وتقصت الوقائع التي ثبتت جميعها وأعادت تلك التحريات للنيابة العامة لمواصلة تحقيقها واتخاذ اللازم.

وتنشر بوابة الأسبوع مستندات الواقعة التي تثبت خبث الإخوان في كل أرض: