الرئيس السيسي: زيادة العلاوات والحافز.. وإعفاء ضريبي يصل إلى 60 % للمعلمين

الرئيس عبد الفتاح السيسي

أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي أن الدولة ستطبق هذا العام إعفاء ضريبيا للمعلم يصل إلى 60 % ، إلى جانب زيادة العلاوات الخاصة بهم من 10% لـ 12 %، مشيرا إلى أن الدولة رفعت الحافز الإضافي للمعلم من 150 إلى 375 جنيها، مطالبا رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي ووزير المالية الدكتور محمد معيط بضرورة دراسة زيادة هذا الحافز.
وطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي - في مداخلة خلال افتتاح الجامعة اليابانية المصرية بالاسكندرية اليوم /الأربعاء/ - من الحكومة دراسة إمكانية تخفيض أيام العمل بالنسبة للمرأة، خاصة المرأة العاملة التي لديها أبناء تزامنا مع بداية العام الدراسي الجديد، حتى تتماشى مع قرارات الدولة بدراسة الطلاب يومين أو ثلاثة في المنزل، لمتابعة أبنائها في العملية الدراسية.
وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن الدولة قررت أن يدرس الطالب يومين أو ثلاثة في المنزل وهذا وضع جديد يجب دراسته خاصة بالنسبة للمرأة العاملة وما سيسببه هذا الإجراء من تحديات يجب أن نراعيها، مطالبا الدكتور مدبولي بدراسة هذا الموضوع وأن يتم تخفيض عدد أيام العمل لها حتى تستطيع أن تتابع أبناءها.. فنحن مثلما خفضنا أعداد الطلاب الذين يذهبون إلى المدارس يمكن أن نخفض أعداد السيدات خاصة العاملات واللاتي لديهن أبناء في المدارس.
وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي أن الدولة تبذل جهدا كبيرا فى بناء مناهج جديدة للتعليم تعتبر من أفضل المناهج في العالم بشهادة كل المتخصصين مؤكدا نجاح التجربة التعليمية الجديدة مسؤولية مشتركة بين الدولة والمواطنين.
وأضاف الرئيس السيسي أن موضوع التعليم يحتاج منا كدولة العمل عليه، موجها الشكر للدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، ولقطاع التعليم بالكامل على جهدهم خلال ال 4 و5 سنوات الماضية في بناء مناهج تعتبر من أفضل مناهج التعليم في العالم.. وقال إن هذا أمر كان حلما بالنسبة لنا أن يصبح لدينا منهج معتبر.. فكل المتخصصين في هذا الموضوع في العالم يقدرون هذا الأمر.. وأكدوا أن المناهج التي تم تطبيقها في مصر تصنف تصنيفا عاليا جدا.. وليس الهدف من عمل هذا المنهج هو أن نأخذ تصنيفا، بقدر الارتقاء بجودة التعليم الذي نقدمه لأبنائنا، حتى نستطيع مواكبة تطورات العصر واللحاق بركب التكنولوجيا.
وطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي الأسر المصرية بضرورة الاهتمام بممارسة الرياضة وخاصة الأطفال في هذه المرحلة نظرا لوجودهم داخل المنزل أكثر من يومين في هذا الفصل الدراسي، مؤكدا أن الأسرة المصرية عليها واجب الحرص وحفظ اللياقة البدنية لابنائها، مطالبا وزير التربية والتعليم وضع أنشطة تعليمية ورياضية للأطفال عن طريق الحاسبات يستطيعون تنفيذها مع أهاليهم من المنزل.
وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي ، إن الرياضة أمرا هام جدا للجميع وأن العقل السليم يحتاج لجسد قوي حتى لا يصبح نقطة ضعف، مشيرا إلى أن الدولة ترغب في أن يستفيد المواطن بأكبر قدر ممكن من إمكانياته قائلا " أنا مش ممكن يبقى عندي إنسان درجاته العلمية متميزة وجيدة جدا ودرجاته الصحية والبدنية أقل من ذلك".
وتابع الرئيس السيسي "إن موضوع الرياضة للولاد والبنات في جميع مراحل الحياة وخاصة في مرحلة بناء الجسم أمر في منتهى الأهمية، مختتما حديثه بالثناء على ما يقوم به المعلم والطبيب، نظرا لما يقدموه من خدمات، كل في قطاعه.