بالأرقام.. جهود «القومي للمرأة» في تطوير حي الأسمرات

مايا مرسي، رئيس المجلس القومى للمرأة
أ ش أ

كشف المجلس القومي للمرأة، عن جهوده في المشاركة في تطوير وتنمية (حي الأسمرات) بالمقطم، والذي نجح (صندوق تحيا مصر) في إنشاء هذا المشروع السكني متكامل الخدمات ونقل قاطني بعض المناطق العشوائية إليه في مايو عام 2016، محاولة من الدولة لتحسين مستوى معيشة الفرد وتوفير مناخ ومشروعات تعمل على الارتقاء بمستوى المعيشة.

وانطلاقا من المسئولية الاجتماعية للمجلس، درس مسئولو المجلس احتياجات سكان الحي، وتجهيز خطة عمل متكاملة لخدمة أهالي الحي وتقديم مجموعات من الأنشطة الخدمية في جميع المجالات (الاجتماعية، الصحية ، التعليمية ، الرياضية ، الثقافية والقانونية) من أجل تغيير السلوكيات السلبية إلى سلوكيات إيجابية.
ففي المجال الصحي، تبنى المجلس القومي للمرأة حملة رئيس الجمهورية (فيروس سى ومليون صحة)، وتنظيم العديد من القوافل الطبية والندوات والتوعية الطبية التي استفاد منها 5100 أسرة ( سيدات، أطفال، رجال)، وإعداد مجموعة من المستلزمات الطبية وتسليمها إلى المركز الطبي بالحي.

كما سدد مصروفات التأمين الصحي لطلاب مدرسة تحيا مصر2 ، وتجهيز حجرة لطبيب داخل المدرسة ومدها بالأجهزة والأدوات الصحية اللازمة تجهيز غرفة لتنظيم الأسرة داخل المركز الطبي.

وبالنسبة للنشاط الاجتماعي، أكد المجلس القومي للمرأة، استفادة 33190 فردا من تلك الأنشطة والفعاليات، حيث تبنى المجلس حملة رئيس الجمهورية "التأمين على العمالة اليومية"، وقام بشراء 3 آلاف (شهادة امان) للسيدات بحى الأسمرات فى إطار مشروع بطاقتك حقوقك، كما أصدر المجلس بالتعاون مع قطاع مصلحة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية 17 ألف بطاقة رقم قومي.

وواصل المجلس تنفيذ حملات طرق الأبواب بهدف توعية السيدات بأهمية المشاركة في الانتخابات المحلية وكيفية مجابهة الأزمة الاقتصادية من خلال ترشيد الاستهلاك، وتنظيم العديد من اللقاءات والندوات وورش العمل والعروض المسرحية.

ووزع المجلس 650 بطانية استفاد منها 650 أسرة من سكان الحي، وتوزيع 500 كرتونة مواد تموينية بمناسبة عيد الاضحى، و توزيع 1000 كيلو جرام من لحوم الأضحية.

وعن النشاط التعليمي، كشف المجلس عن استفادة ألفين مابين (معلمات، معلمين، طلاب) في حي الأسمرات منه، حيث تم بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم إنشاء فصل للتعليم المزدوج ومركز تدريب لقسم (الملابس الجاهزة تنمية مستدامة)، يستفيد منه 150 طالبا وطالبة حاصلين على الشهادة الاعدادية للأعوام الدراسية بدءا من عام 2018 وحتى عام 2021.

وحرص المجلس على تجهيز المعمل الوثائقي بمدرسة تحيا مصر، إنشاء مكتب بالمدرسة مزودة بمجموعة من الكتب وقصص الأطفال، إنشاء حجرة موسيقى مزودة بالآلات، الموسيقية، إلى جانب إعداد معسكرات صيفية، وتنظيم رحلات، وتشجير المدارس.

وسلط المجلس الضوء على إنجازاته في النشاط الرياضي والثقافي والذي استفاد منه 3737 ما بين أطفال وشباب وأسرهم، حيث ركز المجلس على تنظيم عدد من المعسكرات ( أنا وماما – أنا وبابا – أنا وعائلتي – هكتشفنى) لتقوية الروابط الأسرية والوصول لعلاقات أسرية سليمة وتنشأة أفضل للأطفال، بالإضافة إلى معسكر رياضي بهدف التوعية بحقوق وواجبات الفتيات والأولاد ونبذ العنف والاهتمام بالنظافة.

كما نظم المجلس ماراثونا رياضيا للسيدات شارك فيه الأطفال والشباب للتوعية بأهمية دور المرأة في الأسرة والمجتمع وأهمية المساواة وعدم التمييز واحترام الآخر ورفع شعار " البنت والولد قيمة واحدة".

وبالنسبة للنشاط القانوني، أشار المجلس إلى أن 5 آلاف سيدة حصلت على خدمات قانونية، حيث تم تنظيم ندوات قانونية بهدف توعية السيدات قانونيا وتقديم الاستشارات القانونية والاجتماعية المجانية وإحالة السيدات الفقيرات لمحامين مكتب شكاوى المراة بالمجلس لرفع دعاوي قضائية لهن بالمجان، إلى جانب توعية سيدات أهالى الأسمرات بأهمية المشاركة في الانتخابات.