الكهرباء في اسبوع .. تقارير يومية للتحول بعدادات كودية وتعاون مع دول الكونغو وايطاليا واليابان

الكهرباء
سناء مصطفي

شهدت وزارة الكهرباء نشاطا مكثفا علي مدار الاسبوع الماضي كما ازدحمت اجندة الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباءبالاجتماعات والاحصائيات التي تتلقاها المنصة الالكترونية .
واكدالدكتور ايمن حمزة المتحدث الرسمي لوزارة الكهرباء حرص الوزير علي مراعاة الاجراءات الاحترازية لماجهة فيروس كورونا في تنفيذ اعمال الاجندة .

تقرير
والبداية تلقي الوزير الإحصائيات الى تلقتها المنصة الإلكترونية،حتى 20 سبتمبر الجارى تستقبل المنصة حوالى 60 ألف زائر يومياً من خلال أجهزة الحاسب الآلى واجهزة التليفونات المحمولة .
تلقت المنصة حتى الآن حوالى 700 الف طلب للتحول من المحاسبة لإستهلاكات الكهرباء بنظام الممارسة إلى عدادات كودية
وشملت الطلبات جميع شركات توزيع الكهرباء التسع وكان أكثرها عدداً شركات القناة ومصر العليا ومصر الوسطى لتوزيع الكهرباء هذا وتستقبل المنصة أيضاً عدد كبير من الإستفسارات ويتم الرد عليها مباشرة ، وذلك من خلال خدمة الإستفسارات والشكاوى على المنصة الإلكترونية.

وأكد الدكتور شاكر على ضرورة الإهتمام بسرعة ودقة ووضوح الرد على إستفسارات المواطنين وحل شكواهم
كما أكد على إستمرار تلقى المنصة لطلبات التحول من المحاسبة لإستهلاكات الكهرباء بنظام الممارسة إلى عدادات كودية حتى نهاية سبتمبر 2020.

يأتى ذلك فى إطار الإهتمام الذى توليه وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لتحسين وتيسير الخدمات المقدمة للمواطنين على مستوى الجمهورية.

تعاون كونغولي
تأكيداً لرؤية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية والقيادة السياسية المصرية لتدعيم أواصر التعاون مع الدول الإفريقية وتعزيز التواجد المصري بهذه الدول، إستقبل الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة مستشاري السيد رئيس الجمهورية الكونغولي برئاسة السيد Jean Claude Kabongo مستشار الرئيس الكونغولى للاستثمار والشركات الكونغولية وعدد من ممثلي الوزارات المصرية وعدد من رؤساء كبرى شركات القطاع الخاص العاملة في مجال الكهرباء والإنشاءات والبنية التحتية بالإضافة إلى عدد من قيادات قطاع الكهرباء المصرى، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين جمهورية مصر العربية ممثلة وجمهورية الكونغو الديمقراطية ممثلة فى قطاعى الكهرباء بالبلدين الشقيقين.

وقد أشاد الدكتور شاكر في بداية اللقاء بالعلاقات المصرية الكونغولية المتميزة، مؤكداً على الاهتمام الذى توليه القيادة السياسية والحكومة المصرية ممثله فى قطاع الكهرباء والطاقة لدعم اواصر التعاون بين البلدين.

وأوضح شاكر أن اللقاء تناول بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة المتجددة وتم استعراض المشروعات المشتركة والتى يقوم بتنفيذها شركات مصرية عاملة فى مجال الكهرباء.

و أبدى السيد مستشار رئيس الجمهورية الكونغولي للاستثمار رغبته في الاستعانة بالخبرات المصرية في رفع كفاءة قطاع الكهرباء بالكونغو الديمقراطية مشيداً بالتجربة المصرية في التغلب علي نقص قدرات التوليد في عام 2014 وحرص دولة الكونغو الديمقراطية بالتواجد المصري في تعزيز البنية التحتية بالكونغو الديمقراطية بصفة عامة وفي مشروع سد انجا كونه مشروع استراتيجي لدولة الكونغو الديمقراطية.

مشروعات مصرية يابانية
إستقبل الدكتور محمد شاكر السيد ماساكى نوكى سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين جمهورية مصر العربية ممثلة فى قطاع الكهرباء والطاقة واليابان .

أكد شاكر أن هذا اللقاء يعكس مدى العلاقة المتميزة بين مصر واليابان والمشاركة الفعالة للجانب الياباني في مشروعات قطاع الكهرباء المصرى والتي تجلت خلال العقود الماضية.

وأشاد الوزير بالشركات اليابانية موضحاً أنها شريك موثوق به لدعم ومساندة الشعب المصرى ولها دور كبير في المساهمة في مشروعات قطاع الكهرباء التي تتمثل في محطات الإنتاج وشبكات النقل والتوزيع ومشروعات طاقة متجددة وكفاءة طاقة.
وأشار إلى التحدياتِ الكبيرةِ التي واجهتها مصر في توفير الطاقةِ للسوق المحلى خلال مرحلةٍ سابقة ، والجهود التى يبذلها قطاع الكهرباء المصري لتأمين واستدامة الامداد بالطاقة الكهربائية للوفاء بمتطلبات التنمية وتلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية .
كما اشار إلى الإهتمام الذى يوليه القطاع للطاقات المتجددة من خلال خطة طموحة للوصول بنسبة مشاركة الطاقات المتجددة إلى 20% بحلول العام القادم وإلى أكثر من 42% بحلول عام 2035.

وأعرب شاكر عن إهتمام القطاع بالتعاون مع اليابان فى مجال تحسين كفاءة الطاقة ورفع كفاءة شبكات توزيع الكهرباء في ظل الاهتمام برفع جودة التغذية الكهربائية لكل المحافظات والقري علي مستوي الجمهورية.

وفى نهاية اللقاء أشاد السيد ماساكى نوكى سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية بعمق العلاقات المصرية اليابانية منذ قديم الأزل ، معرباً عن رغبة بلاده بدعم وتعزيز هذه العلاقات وتقويتها ،

كما أشاد بالإنجازات التى نجح قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصرى فى تحقيقها خلال فترة وجيزة معرباً عن رغبة بلاده لتعزيز التعاون مع الشركات اليابانية فى مختلف مجالات الكهرباء وخاصة فى مجال الطاقة المتجددة .
تنويع مصادر الطاقة
كما استقبل الدكتور محمد شاكر السيد جورجيو ايليا المدير الإقليمى لشركة SAIPEM الإيطالية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا والوفد المرافق له ، وذلك لدعم وتعزيز أوجه التعاون القائم وبحث سبل زيادة حجم التعاون المستقبلى بين قطاع الكهرباء والشركة.
أشاد الدكتور شاكر في بداية اللقاء بالعلاقات المصرية الإيطالية المتميزة، مؤكداً على الاهتمام الذى توليه القيادة السياسية والحكومة المصرية ممثله فى قطاع الكهرباء والطاقة لدعم اواصر التعاون بين البلدين مشيراً إلى التعاون القائم مع الشركات الإيطالية والتى شاركت فى العديد من مشروعات إنتاج الطاقة الكهربائية على أرض مصر،.

وأوضح شاكر أن اللقاء تناول بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة.
وأشار شاكر إلى الجهود التى يقوم بها قطاع الكهرباء ليعمل على تحسين وتطوير كافة الخدمات بقطاع الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع .
واكد على الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية وبخاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة حيث بلغت نسبة مساهمة إجمالى القدرات المركبة من الطاقات المتجددة نحو 20% من الحمل الأقصى، بالإضافة إلى ذلك ، تمت الموافقة على استراتيجية متكاملة للطاقة المستدامة لعام 2035 "، والتى تستهدف الوصول بنسبة مساهمة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة في مصر إلى 42٪ بحلول عام 2035.

مواضيع أخري لهذا الكاتب