جميل عفيفى : الشعب المصري يواصل رفض دعوات الإخوان بالتظاهر

ريهام محمد علي

قال الكاتب الصحفي جميل عفيفى مدير تحرير جريدة الأهرام إن هناك حرب ضد الدولة المصرية عبر أكاذيب وفيديوهات مفبركة من قنوات الإخوان في قطر وتركيا.

قال "عفيفى" أنهم يسعون لإثارة البلبله داخليا وخارجيا ولكن الشعب المصري يرى بنفسه أكاذيبهم وهو يحالون بإستماتة معتبرا ذلك أن هذا هو النفس الأخير للإخوان.

قال "عفيفى" في مداخلة هاتفية مع فضائية "Extra news "إن الإخوان يدركون أنهم كاذبون مشيرا إلى الأموال الطائلة التي تصل إلى مليارات الدولارات تنفق على أكاذيب الإخوان إضافة إلى أجهزة المخابرات في تركيا وقطر التي توجه هذه الوسائل الإعلامية ورغم خسارتهم الكبيرة إلا أن التمويل مازال مستمرا كرها في الدولة المصرية ويهدف إلى إحداث ربكة مستمرة داخل الدولة المصرية.

قال "عفيفى" إن الإخوان يعتقدون أنهم يقومون بإنهاك إجهزة الأمن في مصر على غير الحقيقة خاصة وأن الشعب المصري يدرك جيدا أكاذيب الإخوان.

تحدث عفيفى أن الإخوان يستهدفون مصر والإمارات والسعودية وهم يدركون جيدا قوة الجيش المصري وتأثيره في حماية الآمن القومي المصرى والعربي لذلك يوجهون دوما بإحداث فتن بين الجيش والشعب بهدف حدوث عملية الصدام كما فعلوا في سوريا قبل خمس سنوات.

أكد عفيفى أن الإخوان مغيبون ولا يدركون وعي الشعب المصري ورفضه الإخوان بشكل قاطع.