نواب بـ"الشيوخ" لـ/أ ش أ/: انتخاب المستشار عبدالوهاب رئيسا للمجلس سيثري الحياة التشريعية والنيابية

المستشار عبدالوهاب عبدالرازق رئيس مجلس الشيوخ
/أ ش أ/

أشاد المهندس حسام الخولي عضو مجلس الشيوخ، بانتخاب المستشار عبدالوهاب عبدالرازق رئيسا للمجلس، مؤكدا أنه يمثل طفرة في الحياة النيابية والسياسية في مصر.
وقال الخولي، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط/ اليوم الأحد/ إن المستشار عبدالوهاب عبدالرازق رجل دولة من طراز فريد وسيثري الحياة التشريعية والنيابية في مصر.
وأضاف أنه قيمة وقامة قانونية كونه عمل في المحكمة الدستورية حيث يتمتع بخبرة دستورية وقانونية ستنعكس على أداء المجلس خلال المرحلة المقبلة.
ونفى أن كونه رئيسا لحزب مستقبل وطن سيؤثر على عمله رئيسا لمجلس الشيوخ، مؤكدا أن المستشار عبد الوهاب لن يعمل إلا كنائب ورئيس لمجلس الشيوخ بعيدا عن صفته الحزبية وسيتعامل مع الجميع على منوال واحد.
وأشار إلى أن المجلس سيعمل على تقديم استراتيجيات اقتصادية للدولة خلال المرحلة المقبلة، وسيشارك بكل قوة مع الدولة والحكومة من أجل تقديم كل ما هو في صالح المواطن.
وحول التعيينات الأخيرة في مجلس الشيوخ، أشاد الخولي بالتنوع الذي ظهر في تلك التعيينات لأنها تمثل كافة أطياف الشعب وتحقق المزيد من الرضا السياسي والحزبي.
ولفت إلى أن عمل اللائحة التنفيذية هو أهم محور أساسي لعمل المجلس خلال الأيام القادمة، مشيرا إلى أنه يجب تشكيل لجنة تقوم بهذه المهمة خلال الفترة التي حددها رئيس المجلس وهي شهر.
من جانبها، اعتبرت عضو مجلس الشيوخ ريهام مجدى انتخاب المستشار عبد الرازق كرئيس للمجلس سيضيف للعمل النيابي ويحقق انجازات نيابية كبيرة، منوهة إلى أن المستشار عبد الوهاب رجل وطني يعمل للدولة بعيدا عن صفته الحزبية.
ولفتت إلى أن المستشار عبد الوهاب قادر على استيعاب الكل بعيدا عن الحزبية أو أي توجه سياسي داخل المجلس، مشددة على ضرورة أن يعمل الجميع لصالح بناء الدولة الحديثة الديمقراطية التي يقوم حاليا الرئيس السيسي ببناءها.
وحول دور المرأة في مجلس الشيوخ، أشادت ريهام بتمثل المرأة في مجلس الشيوخ وكذلك في النواب، مؤكدة أن المرأة المصرية هى مصنع الرجال وتعمل على بناء الأسرة بطرق السليمة.
وأشارت إلى أن المرأة المصرية حققت نجاحات كثيرة خلال الدفع بها في العديد من المناصب القيادية، مشددة على ضرورة تكليفها بالمزيد من مثل هذه المسئوليات لتكون نموذجا يحتذى به في العمل العام.
ولفتت إلى أن الاستثمار والصناعة والتجارة تمثل أولوية لها خلال عملها في مجلس الشيوخ، مشددة على ضرورة وضع تشريعات جديدة لصالح تسهيل الإجراءات لصالح التنمية الصناعية والتطوير.
من جانبه، قال النائب في مجلس الشيوخ الدكتور أحمد أبو الدهب أن انتخاب المستشار عبد الوهاب يمثل نقلة نوعية في تاريخ رؤساء العمل النيابي وخصوصا في الشيوخ، معتبرا أن المستشار عبد الوهاب نموذج يحتذي به في رجل الدولة الوطني القادر على القيام بالمهام الدستورية والنيابية.
ولفت إلى أن المستشار عبد الوهاب له تجربة في إدارة العمل القانوني والحزبي وبالتالي لديه خبرة بكيفية إدارة العمل النيابي ومن ثم استيعاب الجميع والعبور بهم إلى بر الأمان في سفينة الوطن.
كما أشاد أبو الدهب بانتخاب أعضاء المجلس للوكيلين بهاء أبو شقه وفيبي جرجس كونهما لهما خبرة في العمل العام والقانوني مما سينعكس على أداء المجلس خلال فصله الأول.
وفي السياق ذاته، نوه النائب في مجلس الشيوخ اللواء مجدي القاضي بأن انتخاب المستشار عبد الوهاب في رئاسة المجلس إضافة حقيقية ستعمل مع الخبرات الأخرى الموجودة في المجلس للصالح العام، منوها أن دور المجلس النيابي ووضعه للاستراتيجيات التنمية الاقتصادية يحتاج لرجل بمثل خبرات المستشار عبد الوهاب.
وأضاف أن نجاحات المستشار عبد الوهاب في العمل القانوني والحزبي ستنعكس على أداء المجلس بسبب قدرته على تحقيق الشمل والعمل الجماعي، مؤكدا أنه ومنذ بداية إدارة الجلسة بعد الإعلان عن انتخابه ظهرت شخصية التي تريد وضع الأمور في نصبها القانوني والدستوري.
كما نوه اللواء القاضي إلى أن انتخاب المستشار بهاء كوكيل للمجلس سيمثل خبرة كبيرة انتقلت من مجلس النواب إلى الشيوخ لتحقيق التوازن النيابي والعمل على تحقيق التوافق والتنسيق المستمر.
وفاز المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، عضو مجلس الشيوخ، برئاسة المجلس بشكل رسمي وذلك خلال الجلسة الافتتاحية اليوم عقب حصوله على 287 صوتا من أصل 299 حضروا الجلسة منهم 12 صوتا باطلا .
وحصل عبد الرازق، على الأغلبية المطلقة، بعدما خاض المنافسة منفردا، وقام بالإشراف على لجنة الانتخابات على منصب رئيس المجلس، لجنة برئاسة سامح عاشور، عضو المجلس المعين، ونقيب المحامين السابق.
جاء ذلك عقب الانتخابات التي أجريت في الجلسة الافتتاحية للمجلس اليوم، برئاسة اللواء جلال هريدي.