كندا توقع اتفاقية تجارية انتقالية مع المملكة المتحدة

أ ش أ

أعلن رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو، ونظيره البريطاني، بوريس جونسون، اليوم السبت، عن أن كندا والمملكة المتحدة توصلتا إلى اتفاق تجارة مؤقت بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتشمل اتفاقية استمرارية التجارة الجديدة بين كندا والمملكة المتحدة، إلغاء التعريفات الجمركية على 98% من الصادرات الكندية إلى المملكة المتحدة.

وأعلنت ماري نج، وزيرة الأعمال الصغيرة وترويج الصادرات والتجارة الدولية الكندية، إلى جانب إليزابيث تروس، وزيرة الدولة للتجارة الدولية في المملكة المتحدة، عن الاختتام الناجح للمحادثات الخاصة باتفاقية استمرارية التجارة بين كندا والمملكة المتحدة، وهو الاتفاق المؤقت الذي سيتم تنفيذه حيث تعمل كندا والمملكة المتحدة من أجل التفاوض على اتفاقية تجارة حرة شاملة.

وتوفر هذه الاتفاقية الجديدة الوصول المستمر إلى مزايا الاتفاقية الاقتصادية والتجارية الشاملة بين كندا والاتحاد الأوروبي على أساس ثنائي، وفقًا لبيان من الخارجية الكندية، التي أشارت إلى أن هذه الاتفاقية توفر الميزة التنافسية للمصدرين والشركات الكندية الذين سيحافظون على الوصول التفضيلي إلى سوق المملكة المتحدة، حتى عندما تخرج الدولة من الاتحاد الأوروبي.

وقالت الوزيرة ماري نج "بينما نعمل من أجل تحقيق انتعاش اقتصادي عالمي قوي ومستدام، تظل كندا تركز على خلق ودعم وظائف الطبقة الوسطى ذات الأجور الجيدة للكنديين تؤكد اتفاقية استمرارية التجارة بين كندا والمملكة المتحدة أننا نحافظ على علاقتنا التجارية القوية والمتبادلة، وأتطلع إلى العمل مع الوزيرة تروس لضمان انتقال سلس في العلاقات التجارية بين كندا والمملكة المتحدة- مما يضمن استمرار استفادة العمال الكنديين والمصدرين والشركات من جميع الأحجام".

مواضيع أخري لهذا الكاتب