زاهي حواس يكشف تفاصيل مثيرة بشأن لقائه بـ وفد إسباني رفيع المستوى

كشف الدكتور زاهي حواس، تفاصيل مثيرة بشأن لقائه بـ وفد إسباني رفيع المستوى لأول مرة بعد جائحة كورونا.

وقال "حواس" خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحياة اليوم" المذاع عبر فضائية "الحياة"، أن إسبانيا تمنع سفر أى وفد سياحى خارج أراضيها فى الوقت الحالى بسبب فيروس كورونا، معقبا:" الوفد دا عشان يجى تحجج لمحافظ بلباو الفرنسية بضرورة السفر إلى مصر لحضور مؤتمر هام، وبالفعل منحهم المحافظ تصاريح الخروج.

حيث التقى عالم الآثار المصرية، الدكتور زاهي حواس، وفدًا إسبانيًّا رفيع المستوى لأول مرة بعد جائحة كورونا، من بينهم مثقفون وأدباء وأساتذة في الجامعات وشخصيات عامة أمام تمثال أبو الهول.

وقال "حواس"، للوفد، إن تمثال أبو الهول يرجع للملك خفرع مؤسس الهرم الثاني، مشددًا على أن تلك الادعاءات التي تقول إن هناك مدينة مفقودة تحت أبو الهول لا تمت للواقع بأي صلة، وليس لها أى دليل علمي على الإطلاق، ولدينا صور للحفر الذي تم أسفل أبو الهول تبين أن "أبو الهول" صخرة صماء لا توجد أسفلها أى ممرات.

وتحدث "حواس" عن الاكتشافات الأثرية الأخيرة التي تقوم بها وزارة الآثار وعن حفائره بوادي القرود بالوادي الغربي.

وأضاف أنه سيعلن عن الكشف الأثري بسقارة في يناير ٢٠٢١.