وزيرة الصحة توجه الشكر للصين وتؤكد: أن دعمها لمصر يعكس التضامن بين البلدين

وزيرة الصحة هالة زايد
أ ش أ

أكدت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، أن شحنة اللقاحات التي استقبلتها مصر فجر اليوم /الثلاثاء/ وتبلغ 300 ألف جرعة من لقاح فيروس (كورونا) المستجد من إنتاج شركة (سينوفارم) هدية من جمهورية الصين الشعبية إلي جمهورية مصر العربية، تعكس مدي التضامن بين البلدين الصديقين، كما توجهت الوزيرة بالشكر إلي السفير الصيني والحكومة الصينية لحرصهم علي إمداد مصر بدفعات من اللقاحات لمواجهة فيروس (كورونا).

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته وزيرة الصحة والسكان، والسفير الصيني لدي مصر لياو لي تشينغ، اليوم بديوان عام الوزارة، بحضور الدكتور محمد حساني مساعد وزير الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة.

ولفتت الوزيرة إلي أن الاتصال الهاتفي الذي تم مساء أمس، بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، والرئيس الصيني شي جين بينج رئيس جمهورية الصين الشعبية، يعكس مدي قوة العلاقات بين قادة البلدين، ويؤكد التكاتف والتعاون بين البلدين والشعبين الصديقين.

وأشارت إلي التعاون بين مصر والصين في مواجهة فيروس (كورونا) المستجد، من خلال تبادل شحنات المساعدات الطبية بين البلدين، حيث أظهر الشعب المصري تضامنه مع الشعب الصيني منذ بدء الأزمة في دولة الصين، من خلال إرسال مصر شحنات من المستلزمات الوقائية ورسالة تضامن من الرئيس عبد الفتاح السيسي للشعب الصيني.

ولفتت إلي أن وزارة الصحة تلقت شحنات كبيرة من المستلزمات الطبية والوقائية من الصين والتي كان لها أثر كبير في حماية الأطقم الطبية بالمستشفيات من الإصابة بالفيروس.

وأكدت وزيرة الصحة والسكان حرصها علي الاجتماع مع المسئولين في وزارة الصحة الصينية عند زيارتها دولة الصين في العام الماضي مما ساهم في تبادل الخبرات والتعرف علي التجربة الصينية في مواجهة فيروس كورونا ووضع بروتوكولات العلاج، مؤكدة ان ذلك التعاون يساهم في تعزيز الأنظمة الصحية في البلدين.

وأعلنت فتح الموقع الإلكتروني بداية من الأحد المقبل، لتسجيل المواطنين من الفئات المستحقة من كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة من عمر40 عاما، لتلقي لقاحات فيروس (كورونا)، حيث يتيح الموقع الإلكتروني للمواطنين إدراج 3 تقارير طبية للوقوف علي الحالة الصحية للمواطنين، ويقوم الموقع تلقائيًا بتحديد الأولوية للحصول علي اللقاح، ويتم إرسال رسالة نصية للمواطنين بموعد ومكان تلقي اللقاح، وتوقيع الكشف الطبي لقياس الوظائف الحيوية، وتلقي الجرعة الأولي من اللقاح واستلام كارت المتابعة لتلقي الجرعة الثانية.

وأشارت إلي تخصيص 40 مركزًا لتلقي المواطنين اللقاح بالـ 27 محافظة علي مستوي الجمهورية يتم توزيع اللقاحات بها تدريجيا، مؤكدة أنه مع الحصول علي دفعات متتالية سيتم التوسع في الفئات المستهدفة من المواطنين للحصول علي اللقاح.

وأوضحت زايد أن لقاح (سينوفارم) حصل علي موافقة الطوارئ المصرية من هيئة الدواء المصرية، حيث أثبت فاعلية بنسبة 86% في الوقاية من فيروس (كورونا) المستجد، و99% في إنتاج الأجسام المضادة للفيروس، و100% في الوقاية من الوصول للحالات المتوسطة والشديدة، وأن اللجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا وضعت أولويات للحصول علي اللقاحات منها لقاحات (سينوفارم، سينوفاك، استرازنكا).

وأشارت إلي أنه تم التعاقد علي 100 مليون جرعة من لقاحات فيروس (كورونا) المستجد، من خلال اتفاق الوزارة مع التحالف الدولي للأمصال واللقاحات (جافي)، بالإضافة إلي تعاقد الوزارة مع بعض الشركات، وأكدت أن مصر بصدد استلام 8.6 مليون جرعة من اللقاحات خلال أيام، وذلك من أصل 40 مليون جرعة سيقوم (جافي) بإمداد مصر بها، علي مدار العام الحالي.

بدوره، توجه السفير الصيني لدي مصر لياو لي تشانغ بالشكر لوزيرة الصحة والسكان لجهودها المبذولة من أجل تعزيز التعاون بين مصر والصين خلال التصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد، مثمنًا إدارة مصر الحكيمة لمواجهة الجائحة.

وأشار السفير الصيني إلي المكالمة الهاتفية التي تمت أمس بين الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية والرئيس الصيني "شي جين بينج" والتي تعكس قوة العلاقة وتؤكد التكاتف والتعاون بين البلدين الصديقين، مثمنًا تواصل وزيرة الصحة والسكان الدائم مع الجانب الصيني، وزيارتها العام الماضي إلي جمهورية الصين الشعبية محملة برسالة تضامن من الرئيس عبد الفتاح السيسي للشعب الصيني.

وأعرب السفير عن تقديره لإنارة المعالم المصرية بالتزامن مع زيارة الوزيرة لدولة الصين وإرسال مصر شحنات المساعدات من المستلزمات الوقائية إلي دولة الصين، مؤكدًا حرص الصين علي دعم مصر خلال التصدي لجائحة فيروس كورونا، وذلك ردًا للجميل الذي قدمته مصر للصين في بداية الجائحة.

وقال إنه علي الرغم من الطلب العالمي علي لقاحات فيروس كورونا فإن الصين حريصة علي جعل اللقاحات منفعة عامة ودعم الدول الصديقة النامية في حماية وصحة شعبها، مؤكدًا أن مصر أول دولة عربية وأفريقية تحرص الصين علي دعمها بشحنات من اللقاحات، في إطار مواصلة توطيد العلاقات التي تجمع البلدين والشعبين علي أرض الواقع.

وأكد قدرة مصر الحكيمة علي تخطي أزمة فيروس كورونا بفضل إدارة وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، متمنيًا مزيد من التقدم والإزدهار والنمو الاقتصادي والاجتماعي للبلدين الصديقين.

يذكر أنه تم استلام 300 ألف جرعة من لقاحات فيروس كورونا المستجد من إنتاج شركة (سينوفارم) الصينية، بمطار القاهرة الدولي، هدية من جمهورية الصين الشعبية إلي جمهورية مصر العربية، حيث قام بتوقيع الاستلام كل من اللواء وائل الساعي مساعد وزير الصحة للشئون المالية والإدارية والسفير الصيني لدي مصر " لياو لي تشانغ".

مواضيع أخري لهذا الكاتب