مساعد وزير الخارجية الأسبق: السيسي يفتح خيارا للتفاوض أو المواجهة مع إثيوبيا

قال السفير محمد حجازي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن مصر سعت لمحاولة التوصل إلي حل عادل ومنصف لحقوقها المائية بشأن سد النهضة مع إثيوبيا خلال العشر سنوات الماضية.

حيث أضاف السفير محمد حجازي، عبر مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو عبد الحميد ببرنامج "رأي عام" المذاع علي فضائية "TeN"، أن الرئيس السيسي يفتح خيارا للتفاوض أو المواجهة مع إثيوبيا، مؤكدا أن المواجهة سيكون لها مخاطرها، معقبا: "هي ليست الخيار الأفضل".

وأوضح أن المرحلة القادمة ستتحرك مصر باتجاه الأشقاء الأفارقة والعرب، بالإضافة إلي دعوة المجتمع الدولي لتحمل مشهد يهدد الأمن والسلم الإقليمي.

وأشار مساعد وزير الخارجية الأسبق، إلي أن المجتمع الدولي مطالب بأن يتحمل مسؤوليته بشأن سد النهضة، ومناقشة هذا الوضع الذي يهدد أمن المنطقة، لافتاً إلي أن التعنت الأثيوبي قادر علي إفساد أي جهود للوساطة في مفاوضات سد النهضة.