ورشة عمل صوتك مسموع ببنها تناقش قضايا الصحة والشباب وتنمية المشروعات

أحمد صلاح خطاب

شهدت ورشة العمل الختامية (خلى صوتك مسموع ) التى عقدت بمدينة بنها بمشاركة عددا من شباب محافظة القليوبية بعنوان ( سياسة بمفهوم جديد ) بمشاركة الدكتورة ايمان ريان نائب محافظ القليوبية والنواب أميرة العدلى عضو مجلس النواب والنائب محمد عزمى عضو مجلس الشيوخ والنائب عمرو يونس وبمشاركة عددا من القيادات الشبابية عددا من المناقشات حول عددا من المحاور تتمثل في محور الصحة من منظور الشباب والتحديات التى تواجه القطاع الصحى ودمج طلاب الامتياز بكليات القطاع الطبي ومحور دور الشباب الجامعي في التطوير المجتمعي وتحقيق التنمية وتنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر و دور وزارة الشباب والرياضة في التنمية الذاتية والاقتصادية للشباب.

حيث أكدت النائبة أميرة عدلى أن الحرب على الارهاب تأتى بالفكر والعلم إلى جانب جهود الدولة في هذا الصدد، وقالت هدفنا المشاركة في حل مشكلات المجتمع من خلال أبنائه وان الهدف من ورش العمل الإستمرار في العمل والبناء وطرح المبادرات والأفكار والحلول وعدم تصدير المشاكل ونعمل على إعداد دراسة وافية لتغطية احتياجات المستشفيات تزامنا مع منظومة التأمين الصحي الشامل كما ندعم مستشفى جامعة بنها لأنها تخدم ٦ مليون مواطن ومشاركة المجتمع المدني واجب فالمجتمع المدني شريكا حقيقيا لمساعدة المؤسسات الطبية وتقدمها.

وأكدت على أهمية حصر الفرص الاستثمارية بالقرى وتوعية المواطنين والتعاون مع المحافظة في هذا السياق.

وعلى التفكير في الحلول خارج الصندوق بعيدا عن الحلول الرسمية ومن خلال شراكة المجتمع المدني.

أما النائب محمد عزمى فأكد على أهمية تعزيز كليات الذكاء الاصطناعي بما ينعكس على الدولة وتطورها ودعم المبادرات الشبابية ودعمها.

وأكد النائب عمرو يونس عضو مجلس النواب قال إنه سيتم مخاطبة وزارة الصحة لتوفير التطعيمات لطلاب الامتياز وكذلك توفير الأجهزة التى تعانى المستشفيات من عجز فيها.

وأشار إلى أنه سيتم عمل مكاتب لهيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بجميع المحافظات وانهاء الإجراءات في مكتب واحد للتيسير على الشباب.

وخلال ورشة العمل عرض الدكتور خالد على رئيس اتحاد طلاب جامعة بنها الأسبق لمحور الصحة من منظور الشباب والتحديات التى تواجه القطاع الصحى ودمج طلاب الامتياز بكليات القطاع الطبي بالمستشفيات قبل تأهيلهم بالقدر الكافي وتناول قضية عدم إعطاء التطعيمات الوقائية اللازمة لطلاب الامتياز بكليات القطاع الطبي على الرغم من إدماجهم وسوء التعامل مع أفراد القطاع الطبي ومشاهد الهجوم المتكررة على الأطقم الطبية أثناء تأدية عملهم والعجز في في القوى البشرية للأطقم الطبية وعدم تثبيت اللوائح والبروتوكولات والتى يتم العمل بها في بعض المستشفيات مما يؤثر سلبا على الخدمة الطبية المقدمة للمواطن ونقص الأجهزة الطبية في الاستقبال.

وأكد على تفعيل دور المتابعة والتقييم للنواب المشرفين وعمل دورات تعريفية لطلاب الامتياز وتوفير التطعيمات الوقائية، وعمل قانون رادع يجرم الاعتداء على الاطقم الطبية أثناء تأدية عملهم واحترام المنشأت الطبية والعلاجية وعمل حملات توعوية تبرز دور الاطقم الطبية وحصر الأجهزة الطبية الأساسية وزيادة وحدات الرعاية المركزة والتنفس الصناعى والاستفادة من المجتمع المدنى.

ودعا إلى إطلاق مبادرة يالا نبنيها لدعم انشاء مستشفى جامعة بنها التخصصى التى تصل تكلفتها إلى أكثر من مليار ونصف جنيه ليخدم أبناء المحافظة وطالب بعمل بروتوكول تعاون بين وزارة التعليم العالي والجامعة لدعم المبادرة ومخاطبة رجال الأعمال والبنوك للمساهمة فى دعم المشروع، كما عرض حسام الدين محمد رئيس اتحاد طلاب كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي بجامعة بنها للمحور الثاني وهو دور الشباب الجامعي في التطوير المجتمعي وتحقيق التنمية.

كما عرض احمد طعيمه للمحور الثالث وهو تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

أما المحور الرابع فتناول دور وزارة الشباب والرياضة في التنمية الذاتية والاقتصادية للشباب.

وخلال الورشة أشادت الدكتورة إيمان ريان نائب محافظ القليوبية بمبادرة منصة منصة «أيادي مصر التى أطلقها اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمى خلال احتفال الوزارة و برنامج الأغذية العالمى WFP بيوم المرأة المصرية بإعتبارها أول منصة قومية إلكترونية متخصصة في ترويج وتسويق وبيع وشحن منتجات الحرف اليدوية والتراثية التي تصنعها السيدات المصريات وأفراد الأسر المصرية و بجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأطلاقه حزمة دعم للأمور الغير مالية ( الدعم الفني) ودراسات الجدوى والدعم الغير الفنى.

مواضيع أخري لهذا الكاتب