مصطفى بكرى: نكسة يونيو لم تكن إلا بداية المشوار

الكاتب الصحفى مصطفى بكرى عضو مجلس النواب
ريهام محمد علي

قال الإعلامي النائب "مصطفى بكرى "إن الخامس من يونيو عام ١٩٦٧ لم يكن نهاية المشوار وإنما كان البداية لطريق الانتصار.

تحدث "بكرى" في برنامجه" حقائق وأسرار" المذاع على فضائية" صدى البلد "عن تحمل الرئيس الراحل جمال عبد الناصر المسؤلية كاملة حيث خرج على الشعب معلنا ذلك ومعلنا تنحيه عن منصب الرئيس والعوده الي صفوف الجماهير ورفض الشعب المصري التنحي ومواصلة المشوار في طريق الانتصار واستعادة الكرامة.

ذكر “بكرى” في برنامجه “حقائق وأسرار “المذاع على فضائية صدى البلد أحداث مع بعد النكسه وإصلاح القوات المسلحة للبدء في بناء القوات المسلحة والتحول بالصمود من النكسه الي الانتصار.

أشار” بكرى” أن نكسة ٦٧ خلفت أثارا خطيرة سياسيا وعسكريا متحدثا ان كواليس وتداعيات يونيو ٦٧ وإبلاغ عبد الناصر قيادات القوات المسلحة بموعد الهجوم الاسرائيلي يوم الثاني من يونيو ومستعرضا بعضا من الحقائق الخاصة بهذه الذكرى من واقع مذكرات بعض رجال القوات المسلحة السابقين.

مواضيع أخري لهذا الكاتب