وزير النقل: نعمل على مشروعات للربط مع دول الجوار الأفريقي

وزير النقل كامل الوزبر
أ ش أ

قال وزير النقل المهندس كامل الوزير، "إن هناك 4 قطاعات نعمل عليها مع الدول الأفريقية من خلال وزارة النقل سواء مشروعات الربط مع دول الجوار أو البنية التحتية عن طريق مشروعات الطرق والكباري وتطوير الموانئ البحرية والجافة وكذلك مشروعات السكك الحديد والموانئ الجافة أيضا".

وأكد وزير النقل - في كلمة له اليوم خلال الجلسة الثانية والأخيرة من منتدى وكالات ترويج الاستثمار في أفريقيا المنعقد بمدينة شرم الشيخ، بحضور محمد أبو العينين وكيل مجلس النواب، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء - أن هناك مشروعات جارية الآن مع السودان من خلال تمويل من الصندوق الكويتي للتنمية لعمل دراسات لمشروع السكة الحديد الذي سيربط بين الدولتين، وتم عمل دراسات بيئية وفنية بالفعل، للوصول بخط سكة حديد من مصر وحتى لشرق السودان والتي من المقرر أن تخدم تجمعات سكنية وزراعية وتجارية.

وأضاف أن مصر لا تأخذ أي قروض إلا بشروط خاصة لتنفيذ تلك المشروعات التي يتم تمويلها، مشيرا إلى توقيع اتفاقية يوم الأحد الماضي مع شركة اليسون، كما سيتم إبرام اتفاقية قرض بفائدة قليلة لتمويل خط سكة حديد يصل لحوالي 54 كيلومترا لعبور بحيرة ناصر ومن ثم وادي حلفا بالسودان لاستكمال الخط حتى الخرطوم ومن المقرر أن نصل بخط السكة الحديد هذا إلى "كيب تاون"، في اتجاه الجنوب.

وأشار وزير النقل، إلى أن وزارته لديها خطة لرفع كفاءة خط السكة الحديد الذي سيصل لميناء جرجوب بخط جديد للوصول للميناء البري في السلوم وكذلك شرق ليبيا.

وفيما يخص مجال النقل البحري، أكد "الوزير" أن هناك مشروعات لربط الخطوط الملاحية مع الدول الأفريقية، كما أنه يجرى العمل على تطوير الموانئ المصرية على البحرين المتوسط والأحمر في سفاجا ونويبع والسخنة وبورتوفيق وشرق بورسعيد، مشيرا إلى أنه يجري العمل على تطوير شركات الملاحة.

وأضاف "الوزير": "ندعو المستثمرين للدخول في مشروعات النقل في ميناء العاشر من رمضان الجاف الذي من المقرر أن يصبح ميناء دولي لتسهيل حركة التجارة"، مؤكدا أن هناك 3 موانئ برية تم تطويرها وهي السلوم للربط مع ليبيا وقسطل وارقين للربط مع السودان ومنفذ رأس دحربة، فضلا عن الانتهاء من تطوير مينائي رفح وطابا.

وأكد وزير النقل أن وزارته تعمل الآن على إقامة منطقة لوجيستية في السلوم مساحتها 700 فدان، فضلا عن العمل الذي مازال جاريا على تطوير 23 ألف كيلو طولي لربط مناطق الإنتاج والمناطق الصناعية بالمواني من المقرر أن تنتهي خلال 2024، بالإضافة إلى 7 آلاف كيلو طرق جديدة لتصل إلى 30 ألف كيلو مؤهلة، مشيرا إلى أن هناك حوالي 9600 كيلو طرق يتم رفع كفاءتها لتكون مهيئة كطرق صالحة للتبادل التجاري.

مواضيع أخري لهذا الكاتب