متحف الحضارة: شاب مصري يهدي المتحف عملة تذكارية من عهد السلطان فؤاد

أ ش أ

استقبل المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط اليوم /الجمعة/ عملة تذكارية من عهد السلطان فؤاد سلمها الشاب المصري أحمد عاشور، إهداء للمتحف.

وقال الدكتور أحمد فاروق غنيم رئيس هيئة المتحف، في تصريح له اليوم، إن هذا الشاب المصرى يعد مثالا رائعا ويحتذى به للشباب المصري لحرصه على اثراء المتحف بمقتنيات من التراث والتاريخ تمثل إضافة للمتحف وزواره.

وأضاف أن هذا الشاب المصري استطاع بفكره الواعي وإدراكه المستنير وأدائه الراقي أن يكون نموذجا يحتذى به، مؤكدا أن هذا الفعل يعد دليلا واضحا على زياده الوعى الحضاري والثقافي لدى ابناء الشعب المصري ورد فعل إيجابي لمجهودات الدولة في إثراء الحياة الثقافية وخاصة ما تبذله وزاره السياحة والآثار من مجهودات في مجال المتاحف والأماكن الأثرية.

والسلطان فؤاد هو الابن الأصغر للخديوي إسماعيل، وقد ولد في الجيزة في 26 مارس عام 1868 م، وفي 9 أكتوبر عام 1917، بات الأمير أحمد فؤاد سلطانا على مصر خلفا لأخيه السلطان حسين كامل، ثم صار ملكا عام 1923 بعد اعتراف بريطانيا باستقلال مصر، وتغير لقبه إلى ملك مصر والسودان وسيد النوبة وكردفان ودارفور، وتوفي عام 1936 وقد شهد عصره الكثير من الأحداث المهمة في تاريخ البلاد.

مواضيع أخري لهذا الكاتب