كلنا مع تونس في محنتها

صالح أبو مسلم
صالح أبو مسلم

مع ما تعانيه تونس من ظروف اقتصادية تتعرض تونس منذ اسابيع إلي موجة خطيرة من موجات جائحة كورونا المتحورة التي أدت إلى انتشار الفيروس بين أبناء الشعب التونسي في مدن وقرى كثيرة مع تفاقم الأوضاع الصحية بسبب نقص المستلزمات الطبية أمام تلك الأعداد الكبيرة من المصابين وزيادة نسبة الوفيات ووصول الأزمة إلي خطر كبير جعل دولة تونس تعلن عدم مقدرتها علي مواجهة تلك الجائحة التي انتشرت فجأة في البلاد وعلي غير المتوقع.

وأمام تعرض تونس إلي تلك الجائحة كانت هناك الكثير من الدول العربية سباقة في مد يد العون إلي أشقائنا من أبناء الشعب وعلي رأس تلك الدول مصر، السعودية، الجزائر، المغرب، موريتانيا، ليبيا، قطر، الكويت والإمارات الذين كانوا سباقين في مد يد العون لمساندة الشعب التونسي الذي يستحق الدعم والمساندة من كافة الشعوب العربية ومن كل البلدان بسبب مواقف تونس الداعمة للقضايا والأزمات الدولية والعربية وآخرها وقوف مندوب تونس في مجلس الأمن مع حقوق مصر التاريخية في نهر النيل بسبب تعنت الموقف الأثيوبي من تلك الأزمة وتقديم تونس مشروع قرار لمجلس الأمن يلزم إثيوبيا بتوقيع اتفاق ملزم يستند علي المعاهدات التاريخية الموقعة بين إثيوبيا ومصر والتي تضمن حقوق مصر والسودان التاريخية في مياه النيل.

إن شعب تونس الذي ابهر العالم بثورته يستحق المساندة العربية والتاريخية ومنها الوقوف معه في تلك المحنة الصحية التي تجتاح البلاد ما يستوجب أن البلدان العربية القادرة لتقديم كل الدعم المطلوب للوقوف بجانب الشعب التونسي في مواجهة تلك الجائحة ولنكن جميعنا كالبنيان المرصوص الذي يساند بعضه بعضا لتعود تونس آمنة ومستقرة لحاضرتها العربية والدولية، فعن النعمان بن بشير رضي الله عنه قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسّهر والحمّىّ)

مواضيع أخري لهذا الكاتب