بالفيديو.. صحة أردوغان تثير الشكوك في تركيا

ظهر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في المقطع المصور الأخير، واهنا وفاقدا للتركيز والقُدرة على الكلام بشكل مُنتظم ومُستمر، مما دفع نحو التساؤلات بشأن صحته مستقبله السياسي.

المقطع المصور بحسب وكالة سكاي نيوز عربية، تكلّم فيه أردوغان بمناسبة “الرد” على سيل التنديد الدولي بسياسات تركيا الساعية لإعادة السيطرة على مدينة “فاروشا” القبرصية/اليونانية، والذي امتد لثلاثة عشر دقيقة فقط، وكان أردوغان خلالها جالساً وبملابس غير رسمية.

وأشار المتابعون إلى ثلاث مواقف حدثت لأردوغان خلال إلقائه كلمته، حيث ظهر في إحدى المناسبات نائما تماما، كذلك توقف لمرتين مطولتين، لم يستطع خلالهما تذكر الجملة التالية التي يجب أن ينطق بها.

وعدّ المراقبون أعداد الكلمات التي نطقها أردوغان خلال المقطع، حيث ظهرت وكأنها أقل بكثير من المُعدل التقليدي لخطابات أردوغان في الفترات السابقة. لكن أكثر ما أثار المراقبين هي التنهيدات التي زفرها أردوغان بانقطاع خلال أكثر من مناسبة ضمن الفيديو المنشور.

ومقطع الفيديو الأخير، وإن كان الأكثر وضوحا، إلا أنه يُضاف لمقاطع أخرى نُشرت مؤخراً، تُشير كل واحدة منها إلى تدهور صحة الرئيس التركي.

وكان البرلماني التركي الأسبق “فايزي اسبشاران” نشر مقطعا مصورا أوائل العام الجاري، ظهر فيه أردوغان وهو يواجه صعوبة في المشي، ويستند على مساعديه للنزول من الدرج، فيما تسعى زوجته لمساندته أثناء تلك اللحظات.