رئيس الوزراء الكندى يحذر من الوثوق بالمحافظين فى مواجهة الجائحة

أ ش أ

حذر رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو الخميس، الناخبين الكنديين من انتخاب حكومة محافظة برئاسة إيرين أوتول، مشيرا إلى ما حدث في مقاطعة ألبرتا التي يسيطر عليها المحافظون، وتعاني من موجة شرسة لكورونا وطوارئ صحية عامة، مشددا على أن الكنديين لا يمكنهم الوثوق بالمحافظين لإدارة البلاد أثناء الوباء.

وفي إشارة إلى الثناء السابق للزعيم المحافظ إيرين أوتول على تعامل حكومة ألبرتا مع الوباء، قال ترودو إن الكنديين يجب أن يتعاملوا مع الزعيم الذي أعرب عن إعجابه بالنهج الفاشل تجاه الوباء.

وقال ترودو في إحدى محطات الحملة الانتخابية في مونتريال: "قبل أيام قليلة فقط، كان أوتول لا يزال يصفق (لرئيس وزراء ألبرتا جيسون كيني) لإدارته للوباء. هذا في صميم الاختيار الذي يتعين على الكنديين اتخاذه في هذه الانتخابات.

وقال ترودو عن أوتول: "إنه ليس القائد المناسب لوضع حد لهذا الوباء". "هل نقف أقوى في معركتنا ضد هذا الوباء، أم أننا نستسلم لمناهضي التطعيم في حزب المحافظين ونمضي قدماً في أنصاف الإجراءات".

كان أوتول قد صرح في الخريف الماضي بأن رئيس وزراء مقاطعة ألبرتا جيسون كيني "اجتاز جائحة كوفيد-19 بشكل أفضل بكثير مما فعلت الحكومة الفيدرالية". وأشاد بدفع كيني لشراء المزيد من خيارات الاختبار السريعة للمساعدة في إبقاء المدارس والشركات مفتوحة.

مواضيع أخري لهذا الكاتب