اتحاد الصناعات: 5 مليارات دولار صادرات قطاع الصناعات الغذائية سنويًا

اتحاد الصناعات
أ ش أ

أكد زكريا الشافعي رئيس شعبة الزيوت ومنتجاتها باتحاد الصناعات أهمية قطاع الصناعات الغذائية ودوره في الاقتصاد، حيث تتجاوز صادراته بشقيه الزراعي والصناعي 5 مليارات دولار سنويًا ويعمل به ما يزيد على 7 ملايين عامل بشكل مباشر وغير مباشر.
جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها الشعبة اليوم /الأربعاء/ بالتعاون مع الهيئة القومية لسلامة الغذاء بمشاركة نحو 200 من أعضاء الغرفة وخبراء قطاع الصناعات الغذائية في مصر وعدد من الجهات الحكومية وغير الحكومية.
وقال الشافعي: "إن تضافر الجهود في المرحلة الحالية يعد ضرورة ملحة لتحقيق معدلات النمو المنشودة، حيث أن قطاع الصناعات الغذائية سجل نموًا بنسبة 10% أضافت نحو 700 ألف فرصة عمل جديدة".
وأكد ضرورة التوافق مع متطلبات الهيئة القومية لسلامة الغذاء ودعم منظومة الاقتصاد الرسمي، حيث أن فاتورة عدم الالتزام بتلك المتطلبات يؤدي إلى انخفاض معدلات النمو ووجود عواقب اقتصادية لا حصر لها بدءًا من الأمراض وتكاليف العلاج وتأثر قطاعات هامة كالسياحة، مشيدًا بدور الهيئة القومية لسلامة الغذاء وإصدار قانون إنشائها.
وأضاف: "أنه تم استعراض كافة الموضوعات الفنية الهامة عن قطاع إنتاج وتصنيع الزيوت وأهم التحديات التي تواجهه، فضلًا عن التعرف على إجراءات التسجيل في الهيئة القومية لسلامة الغذاء ومتطلباتها وفقاً لقائمة الفحص (Check list) وكذا خطوات الاعتماد لدى الهيئة".
وأوضح أن الهدف الرئيسي هو توحيد الجهود للنهوض بالقطاع وجودة المنتج المحلي حتى يتمكن من المنافسة في الأسواق الخارجية، منوهًا بأن مصر تستورد 25ر2 مليون طن زيوت غذائية سنويًا؛ لأن الإنتاج المحلي من المحاصيل الزيتية لا يفي إلا 2% من احتياجات السوق المحلي، ما يؤكد أهمية دور المصنعين لإدارة دفة نمو القطاع ودفع كل الأطراف ذات الصلة إلى تحقيق نفس الهدف وعلى كافة مراحل سلسلة القيمة بدءًا من طلب المحاصيل الزيتية بمواصفاتها من المزارعين وصولًا للتعبئة والتخزين والتوزيع وتعزيز وجود منظومة كاملة ومتميزة.
من جهته.. قال حسين منصور رئيس مجلس إدارة الهيئة: "إن الزيوت الغذائية تعد سلعة استراتيجية وحيوية للمواطن كونها العنصر البديل للدهون الحيوانية باهظة الثمن، بجانب دخولها في عدد كبير من الصناعات".
وأكد منصور أن قطاع صناعات الزيوت بحاجة إلى تطوير، بالإضافة إلى التوافق مع المعايير الدولية، مشيرًا إلى أهمية إعداد قواعد فنية ملزمة لقطاع الزيوت ووضع ذلك ضمن أولويات الهيئة خلال المرحلة الحالية.

مواضيع أخري لهذا الكاتب